oumolilt histoire et patrimoine

tout se qui concerne l'histoire / civilisation et patrimoine culturelle de notre mère lala timoulilt .

المواضيع الأخيرة

» معلومات جديدة في غاية الدقة عن ايت سخمان و ايت علي اومحند ببين الويدان
الأربعاء يوليو 18, 2012 3:29 am من طرف samah moujane

» اسباب فتح الاندلس
الإثنين أبريل 30, 2012 11:39 am من طرف samah moujane

» اكتشاف جيني جديد يؤكده علماء الوراثة كل البشر ينحدرون من جزيرة العرب
السبت أبريل 14, 2012 6:26 pm من طرف samah moujane

» شذرات من تاريخ واويزغت
الإثنين مارس 12, 2012 4:27 am من طرف Admin

» العقـل الأمازيغي: محاولة للفهم
الخميس يناير 19, 2012 3:10 pm من طرف jihad bouzidi

» المغالطات العلمية والتاريخية حول الهوية الأمازيغية
السبت يناير 14, 2012 3:40 pm من طرف jihad bouzidi

» شذرات تاريخية هام هام هام جدا
الأربعاء ديسمبر 21, 2011 5:34 am من طرف Admin

» Bernard Lugan : L’Egypte pharaonique est Amazighe, un séisme scientifique
الثلاثاء ديسمبر 06, 2011 8:13 am من طرف Admin

» عيد مبارك سعيد
الأربعاء نوفمبر 09, 2011 4:41 am من طرف Admin

أكتوبر 2018

الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    

اليومية اليومية

تصويت

دخول

لقد نسيت كلمة السر


    شذرات تاريخية هام هام هام جدا

    شاطر

    samah moujane

    المساهمات : 61
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011
    العمر : 34

    شذرات تاريخية هام هام هام جدا

    مُساهمة  samah moujane في الثلاثاء ديسمبر 20, 2011 1:38 pm

    السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته اما بعد سنتطرق اليوم الى متابعة ما كنا قد تحدثنا عنه سابقا عن تاريخ واصول سكان المنطقة و القرية بالخصوص و كذا معلومات مهمة عن بعض القبائل الامازيغية التي اصبحت معربةاليوم مايجب ان يعرف من الاساس ان بعض اسماء الدواوير توحي بان هناك هجرات اولى تعود الى عهد الادارسة و الفتح الاسلامي تليها هجرات اخرى في عهد الموحدين و اخر هذه الهجرات هي على عهد المولى اسماعيل العلوي و هي تعد اهم موجة هجرة تعرضت لها القرية بالتحديد و المنطقة بشكل عام وايضا ايام السيبة ساذكر بعض الامثلة على ذلك مثلا دوار ايت مساط يحمل اسم قبيلة امازيغية قديمة جدا و هي من امازيغ مصطاوة احدى بطون شعب هسكورة التي تنتمي الى امازيغ البرانس هذه القبيلة من اهم القبائل التي استوطنت الجنوب الشرقي لمراكش و التي قدمت بدورها من نواحي تازة حيث توجد فرقة منهم بتازة عند القبيلة الام البرانس و هي احدى بطونها تحت مسمى الهساكرة لان قبائل المنطقة عربت بالكامل و لم يعد احد يذكر اصله الامازيغي لاسف الشديد و الامثلة على ذلك كثيرة كقبيلة التسول و غياثة و بني وارين هوارة و مغراوة و هم من اصل امازيغ بدون استثناء مع وجود عوائل شريفة و كانت اغلب هذه القبائل تدين باليهودية عند وصول المولى ادريس و امر اخر عليك معرفته هو ان المولى ادريس قد تزوج بامراة امازيغية تدعى كنزة الاوربية ابنة زعيم قبيلة اوربة يدعى عبد الحميد الاوربي و انجبا المولى ادريس الثاني جد كل الفروع الاشراف الادارسة و قد عاش حياة امازيغية كون امه امازيغية حيث ترعرع في كنف اسرة امازيغية وسط الامازيغ في جبل زرهون فبايعوه كونه سليل المصطفى صلى الله عليه و سلم مما اكسبه اهتماما خاصا منهم فالوجود العربي بالمغرب كان ضعيفا مما اضطر راشد رفيق ابيه بجلب قبائل عربية من القيروان و الاندلس لمساعدة المولى ادريس الثاني في تثبيث الدين الاسلامي و تلقين اللغة العربية للقبائل الامازيغية من اجل غرس مبادئ الاسلام و كذلك لفهم اصول الشريعة و القران الكريم و الذي لا يتاتى الا بتعلم لغة الدين الحنيف و معرفته معرفة صحيحة و الخلاصة هي ان الاشراف الادارسة و حتى العلويين لهم اصول و دماء امازيغية دون ادنى شك فلقد بنيت مدينة فاس بمساعدة فرق من قبائل امازيغية كسدراتة او ايت سدرات و بهلولة و صدينة و مطماطة و غياثة و اوربة و هوارة و زواغة و زناتة الخ و القبائل العربية المهاجرة هي التي اعطت اسماءها لحيين شهيرين بالمدينه و هما العدوتين القرويين و الاندلسيين اما مدينة تازة فاسمها دال على اصلها الامازيغي مشتق من كلمة تيزي بمعنى ممر او فج بالامازيغية و ذلك لكونها منطقة حدودية بين الاطلس المتوسط الشرقي و جبال الريف و سكانها امازيغ من زناتة و قد كانت المدينة امارة لقبيلة مكناسة و مغراوة المرينيين و هم من شعب زناتة اما بخصوص دوار ايت سري فهو يحمل اسم قبيلة امازيغية صنهاجية من بطون هنجافة او انكفو بالامازيغية القادمة من الجنوب الصحراء الكبرى منذ عهد المرابطين بعد ان استقرت بعض الوقت بجنوب تافيلالت و هم من اقارب المرابطين كانوا يعيشون بالصحراء منذ ازمنة سحيقة اما ايت غسات فاغلب سكانه منحدرين من نواحي ورزازات و هم من صنهاجة القبلة اي الجنوب اي انهم اخلاط من عدة شعب من صنهاجة وهم ايضا من ابناء عمومة المرابطين و لكن هذا لا يعني ان الكل من امازيغ صنهاجة فهناك فروع زناتية ايضا بالقرية و اسر قدمت من وجدة و فكيك و تافيلالت و بلاد و الجزائر و من الشاوية و السراغنة و سوس و الحوز و منطقة دكالة و من ابي جعد حيت توجد عناصر شرقاويةايضا من نسل عمر بن الخطاب رضي الله عنه كايت سيدي حماد اوشرقي من ذرية سيدي حماد او شرقي و هذا راجع لعدة اسباب ان منطقة تادلة ازيلال كانت تستوطنها قبائل زناتية منذ قرون خلت قادمة من ليبيا منها قبائل لواتة و بالضبط فرع زنارة التي من بين بطونها زمران التي من تفرعاتها هراوة التي ينتسب اليها الصومعيون ببني ملال و فرع اخر و هو ورديغة فورديغة ليسوا عرب بل امازيغ من لواتة من زنارة اختلطوا ببني جابر من جشم الهلالية و صارو في عدادهم و هذا شيء خطير و قلب للحقائق هناك اعتقاد سائد انهم عرب في اصولهم و هذا دال على جهل كبير بتاريخ المنطقة و عدم الاهتمام بالتدوين هو السبب الرئيسي لمثل هذه المغالطات هناك قبيلة اخرى زناتية استوطنت المنطقة و هي ايت سدرات بالاضافة الى عناصر اخرى جاءت فيما بعد من شرق المغرب و الجزائر تشاركها في موطنها قبائل صنهاجة و هسكورة بازيلال و دمنات و فم الجمعة و السراغنة و شيء اخر عندما تتمكن من معرفة شعب الامازيغ و تفروعاتهم و بطونهم الصغيرة و مواطن انتشار هم في كل مناطق المغرب و بالشمال الافريقي و حفظها وتدوينها حينها تدرك ان هناك قبائل توحي لك اسماءها انها عربية و لا يمكن ان تكون امازيغية بتاتا لانها لا توجد ضمن تلك البطون و لا يمكن الحاقها باي شكل من الاشكال الى احدى شعبها كما ان اسماءها لا يوجد لها اصل في اللغة الامازيغية كما توجد قبائل امازيغية كثيرة توحي لك اسماءها انها كانت تدين باليهودية او ان بعضا من عناصرها من اصل يهودي على اقل تقدير مثلا ايت اسحاق و ايت داود او علي و ايت سعيد او يشو ثم هناك امثلة كثيرة اخرى لا يسعني الوقت لذكرها لانني ساوضح مسائل اخرى ايضا مهمة عن بعض القبائل المعربة اصول بعض منها ذكرتها دون ان اوضح من اي شعب امازيغية هي اولا اولاد بوزيري هم من امازيغ صنهاجة مجرد اسمهم يوحي بانهم امازيغ منحدرون من جدهم زيري بن مناد الصنهاجي اصلهم من الجزائر اجدادهم كانوا من حكام تونس حيث اسسوا دولة لهم هناك و قبيلة مزامزة بنواحي سطات اصلهم من امازيغ مصمودة قدموا من منطقة امزميز بنواحي مراكش ومديونة هم من امازيغ زناتة من بطون بني فاتن اصلهم الاول من تلمسان و وجدة على الحدود المغربية الجزائرية اما زيايدة او بني زياد و جزء من المذاكرة ينحدرون من هوارة و بالضبط من بطن مليلة من امازيغ اوريغة و هوالاسم الاشهراما دكالة و عبدة كلهم من امازيغ مصمودة من بطون بني دغوغ و بني ماكر و برغواطة بسهل سحيم باستثناء سكان ازمور و تيط ن فطر فهم من امازيغ صنهاجة ايضا حيت يوجد ضريح مولاي عبد الله امغار الكبير الجد الاعلى لكل الامغاريين الموجودين بايت عطا سواء ببني ملال او جبل صاغرو بالجنوب الشرقي للمغرب و بقرية تامصلوحت حيث ضريح جدهم الثاني مولاي عبد الله بن حسين الامغاري و يبعد عن مدينة الجديدة ب ثماني كيلومترات فقط و يسكن بالمنطقة احفاد الامغاريين الادارسة الاشراف من فرع عبد الله بن ادريس الثاني الرقيبات بالصحراء الغربية من امازيغ صنهاجة ليسوا كلهم من الاشراف بل البعض منهم فقط وهم المنحدرون من سيدي احمد الرقيبي من احفاد عبد السلام بن مشيش القادمين من شمال المغرب بجبل العلم بقبيلة بني عروس و هم معربون بالكامل اما سكان تاونات فهم من امازيغ صنهاجة الظل يشتركون مع ايت واستر سكان واويزغت و واد عبيد في نفس الاصل قبل مجيء قبائل ايت عطا من الجنوب بطرد العديد من بطونهم الى ازيلال و استقرار بطن منهم بايت عتاب و ايت بوكماز و كذلك نفس شيء بالنسبة لقبائل الحسيمة و وزان غير ان وزان يوجد بها عناصر مصمودية و هي مندمجة مع البطون الصنهاجية لان صنهاجة الظل اي هنجافة التي تعد ايت اومالو احدى قبائلهم من بطن ملوانة اي املوان التي قدمت من الجنوب قد استوطنت جزءا كبيرا من الاطلس المتوسط و جزءا من جبال الريف و الاطلس الكبير الشرقي تشاركها في مواطنها قبائل زناتية مما ادى الى امتزاجهما باستثناء منطقة وزان و قد كانت هذة القبائل الصنهاجية اهم القبائل التي استقطبت الاشراف الادارسة و عملها على حمايتهم من القتل و ظلم موسى بن ابي العافية لهم بعد انهيار دولتهم وفرغـت فاس من الأشراف فهرب الكل إلى الأطراف لهـم ديار تعرف بالسحاري وفي جـبال الغرب وابراري مثل فجيج وكذا المصامدة وغيرهم ما لست أحصي عدده حتى أتى بعض ملوك المغرب وجمع الناس لمولد النبي مستدعي من الأشراف ممن عرفا فجاء بعض من كبار الشرفا لمنحه التبجيل والتعظيم والقرب والإجلال والتكريم بعيد تسـعمائة بلا خفا كان دخول فـاس جل الـشرف وهناك لغيره في شئنهم من الاضطهاد ما سطر منه الشيء الكثير من ذلك مذبحة وادي الشرفاء في بني ملال، وذكر أنه قطع به أربعمائة رأس شريف وهذا سبب تسميته بوادي الشرفاء وهذه المذبحة أدخلت الرعب في صدورهم، وذلك هو ما حملهم على الفرار من فاس وغيرها طلبا للنجاة بأنفسهم وتفرقوا في نواحى شتي من جهات المغرب ، وكان منهم من التجأ إلى قلعة حجر النسر من جبال قبيلة سماتة، وكان منهم من التجأ إلى القبائل البربرية ، وكان منهم من التجأ إلى بلاد المصامدة، قبائل سوس، ومنهم من التجأ إلى صحراء فيجيج وغيرها من أنحاء المغرب ، وكان ذلك سبب جهلهم واختفائهم بعد طول المدة عليهم، وأنكروا أحسابهم وأنسابهم طلبا للنجاة بأنفسهم من عدوهم ، وذلك ما يحملك على العجب من أمرهم وكثرة صبرهم في محنتهم ، وبعد هلاك عدوهم اتخذ الأمراء منهم قلعة حجر النسر عاصمة لهم ، وكان خاتمة عهدهم بملك المغرب الخليفة الحسن كنون على يد المروانيين الأندلسيين بتاريخ 375 هجرية ، وبموته تفرق أبناء عمه الأدارسة في قبائل المغرب ولاذوا بالاختفاء، وأسدل عليهم ستار الإهمال ، إلى أن خلعوا شارة الملك وميزة الشرف ، واستحالت صبغتهم إلى البداوة ، ونشر علهيم ستار الإهمال من طرف الملوك المتعاقبين على المغرب ابتداء من عبد الله بن ياسين مؤسس دولة المرابطين في آخر القرن الرابع الهجري إلى آخر القرن التاسع عهد الملوك السعديين وخلال هذه المدة وذلك نحو خمسة قرون لم يجرأ أحد على إظهار نسب أحد من الأدارسة لا عالم ولا جاهل ، وجاء صاحب عجائب الأسفار، وأنكر الشرف على أهله ولم يثبت في كتبه إلا النزر القليل، وقال يصعب علي جدا تمييز الأشراف من بين الامازيغ لطول مكثهم بين أظهرهم مع إخفاء أصلهم وأنسابهم ومصاهرتهم للامازيغ خلال هذه المدة كلها، وكان الواحد منهم يفر بنفسه إلى مكان مجهول لا يعرفه فيه أحد وينكر اسمه ونسبه خوفا على نفسه ، ويقول أنا من بلد كذا أو من قبيلة كذا دفع بنا إلى الهجرة الفقر والحاجةالى انصهارهم داخل التجمعات الامازيغية حتى نسوا انسابهم العربية و اصبحو امازيغ بمعنى الكلمة و كذلك الامر بالنسبة للقبائل التي يقال في المغرب انها عربية او ناطقة بالعربية اماالقبائل الامازيغية اصلا والتي تحتوي على عناصرعربية كانت السبب في تعريبها هي مزاب و مديونة و زناتة و الزيايدة و اولاد بوزيري و اولاد سيدي بنداود و مذاكرة كلها توجد بمنطقة الشاوية اي العنصر العربي بها يتعدى ثلاثين في المئة و كذلك منطقة دكالة باستثناء اولاد فرج حيث العنصر العربي يتعدى الثمانيين بالمئة اما شياظمة فهم من اصل امازيغي باستثناء عرب الحارث و هم العنصر العربي بهذه القبيلة و هم سفيان من عرب الخلط اما الاخرون فقد تعربوا باحتكاكهم بالعرب كالتسول غياثة هوارة برانس الرقيبات قبائل جبالة كلها امازيغية باستثناء الشراكة و حميان بملوية العليا حيث يتواجد العنصر الامازيغي بشكل ضعيف و كذا منطقة الغرب الشراردة مناطق استقرار الغالبية العربية مع بعض الاستثناءات كلما اتجهنا شرقا و بواد درعة و تافيلالت و فيكيك و الصحراء الغربية و بعض مناطق سوس حيث استقرت قبائل بني معقل بفروعها ثلاثة قادمة من البحرين موطنها الاصلي زمن القرامطة و هذه الفروع هي ذوي عبيد الله شرق المغرب اي وجدة فكيك بركان تاوريرت اما ذوي منصور وهم الغالبية بتادلا وبني ملال وهم سكان جبال منطقتنا اي عرب جبال المنطقة هم من احدى فروعهم و بالضبط من ذوي حسين او عرب اولاد حسين يشاركهم في سكناها عرب بني جابر في جبل غنيم على اسم جدهم غنيم و اصلهم من منطقة الطائف وبالضبط من جبل غزوان و جبل سيدي جابر نيغناي فسيدي جابر هذا هو احد رؤساء القبائل الهلالية بالمنطقة و كان عربيا من بني جابر من جشم دفن في قمة الجبل فهو لم يكن لا شريفا و لا وليا صالحا كما هو مشاع بالمنطقة و المعروف ان الامازيغ كانوا يكنون احتراما و تقديرا كبيرا للعرب مما ادى الى خلط الامور ببعضها ومنذ ذلك الحين اصبحوا يطلقون عليه سيدي جابر بسبب اصله العربي فقط لا غير وهم ايضا موجودون بجبل تزركونت و بلاد درعة وتافيلالت و الراشيدية و ذوي حسان بالسوس و الصحراء الغربية و موريطانيا اما الناصريين اصحاب الزاوية الناصرية فهم ليسوا اشرافا و انما عرب من عرب بني تميم من الاغالبة و هم عرب الفتح موطنهم الاصلي هو السعودية وبالضبط من منطقة نجد وسط البلاد كما توجد فرق لهم في العراق في محافظة الناصرية و الانبار و شرق الجزيرة العربية و يطلق عليهم ايضا اسم عرب خرسان لانهم كانوا من طلائع القبائل العرببة بخليج فارس و خرسان هي منطقة توجد جنوب غرب ايران مع الحدود العراقية فنسب جدهم سيدي احمد بناصر هو كالتالي سيدي محمد بن محمدبن احمد بن محمد بن حسين بن ناصر بن عمر ابوبكر الدرعي الاغلبي و هذا ما هو مذكور بالمخطوط الاصلي بزاوية تامكروت و بذلك اتضح لي نسبه الحقيقي بجلاء تام و بدون اي غموض اما المخطوطات الاخرى التي كتبت فيما بعد فليست صحيحة حيث يرجعهم البعض الى الاصل الشريف الجعفري الهاشمي من سلالة جعفر بن ابي طالب اخ علي بن ابي طالب عن طريق علي الزينبي و ذلك بسبب هجرة بني معقل الى منطقتهم و التي يعود البعض منهم الى اصول جعفرية بسبب اختلاط الجعفريين بهم عندما كانوا قادمين من مصر مما ادى الى مصاهرتهم لهم و احتكاكهم بهم فوقع الخلط في المفاهيم و كثرة الادعاءات بهذا النسب الشريف الطاهر
    avatar
    Admin
    Admin

    المساهمات : 42
    تاريخ التسجيل : 26/01/2011
    العمر : 39

    تنويه

    مُساهمة  Admin في الأربعاء ديسمبر 21, 2011 5:34 am



    نشكرك أختي سماح على المعلومات القيمة والهامة التي أطلعتنا عليها في مقالك الجامع عن تاريخ منطقتنا العزيزة ودمتي بخير و السلام

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أكتوبر 16, 2018 4:12 am