oumolilt histoire et patrimoine

tout se qui concerne l'histoire / civilisation et patrimoine culturelle de notre mère lala timoulilt .

المواضيع الأخيرة

» معلومات جديدة في غاية الدقة عن ايت سخمان و ايت علي اومحند ببين الويدان
الأربعاء يوليو 18, 2012 3:29 am من طرف samah moujane

» اسباب فتح الاندلس
الإثنين أبريل 30, 2012 11:39 am من طرف samah moujane

» اكتشاف جيني جديد يؤكده علماء الوراثة كل البشر ينحدرون من جزيرة العرب
السبت أبريل 14, 2012 6:26 pm من طرف samah moujane

» شذرات من تاريخ واويزغت
الإثنين مارس 12, 2012 4:27 am من طرف Admin

» العقـل الأمازيغي: محاولة للفهم
الخميس يناير 19, 2012 3:10 pm من طرف jihad bouzidi

» المغالطات العلمية والتاريخية حول الهوية الأمازيغية
السبت يناير 14, 2012 3:40 pm من طرف jihad bouzidi

» شذرات تاريخية هام هام هام جدا
الأربعاء ديسمبر 21, 2011 5:34 am من طرف Admin

» Bernard Lugan : L’Egypte pharaonique est Amazighe, un séisme scientifique
الثلاثاء ديسمبر 06, 2011 8:13 am من طرف Admin

» عيد مبارك سعيد
الأربعاء نوفمبر 09, 2011 4:41 am من طرف Admin

أكتوبر 2018

الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    

اليومية اليومية

تصويت

دخول

لقد نسيت كلمة السر


    آيــــــــت صغـــــــــــروشـن

    شاطر

    jihad bouzidi

    المساهمات : 72
    تاريخ التسجيل : 26/03/2011

    آيــــــــت صغـــــــــــروشـن

    مُساهمة  jihad bouzidi في الأربعاء أبريل 06, 2011 6:17 am








    عبارة سغروشن التي تنطق أحيانا بالصاد أو الشين مكان السين ذكرت لها المصادر التاريخية عدة تفسيرات أكثرها تداولا هي أنها مركبة من كلمتين أمازيغيتين: "صغر" بمعنى يبس و "أوشن" بمعنى الذئب استنادا إلى الرواية التي تقول بأن الجد الأكبر للقبيلة كان يرعى غنمه يوما في مكان خال و بالنظر ليقظته فإن الذئب اغتنم فرصة أدائه للصلاة للانقضاض على الغنم ولدى تأهبه لذلك نظر إليه نظرة جعلته يتحول إلى هيكل يابس فأطلق عليه بالأمازيغية إسم سغروشن أي الذي يبس الذئب و منذ ذلك الحين أخذت عائلته هذا الإسم أي آيت سغروشن أو أهل الذي يبس الذئب.
    والسغروشنيون مثلهم مثل الﯖروانيين ينحدرون من أصول غامضة قد تكون من بينهم عناصر صنهاجية وزناتية و لغتهم تزكي ذلك لأنها توجد بين الصنهاجية و الزناتية والسغروشنيون يدعون أنهم شرفاء من ذرية علي بن عمرو من أهل القرن السادس الهجري والذي قيل أنه دفن بغزوان وقيل ببني تيجيت حتى اشتهر بصاحب القبرين و اقماة اكثر من ضريح لولي واحد معروفة في المغرب فيكون مدفون في أحدها و يقام الآخر او الآخرين في المكان أو الامكنة التي كان يتعبد فيها للتبرك به وعلى سبيل المثال يوحد للولي الصالح الشهيرصاحب ذخيرة المحتاج في الصلاة على صاحب اللواء و التاج سيدي المعطي بن الصالح دفين أبي الجعد ضريحان في آيت عتاب الأول بتزروالت في أولاد امعمر والثاني بأولاد لحسن في تسقي بالإضافة الى حوش في آيت حساين ولا أحد يدعي بأنه مدفون في الأمكنة الثلاثة وقد أشار أبو القاسم الزياني إلى آيت سغروشن في حوادث 1096هـ.
    أما في الوقت الراهن فإن مواقعهم توجد بين نواحي تافيلالت والنجود الشرقية إلى نواحي مضيق تازة و سهول السايس. وتنقسم قبيلة آيت سغروشن الى قسمين كبيرين ايت سغروشن الجنوبيين وآيت سغروشن الشماليين، فآيت سغروشن الجنوبيون تمتد مواقعهم من نواحي الراشيدية و النجود العليا إلى الضفة اليمنى لنهر ملوية، يتنقلون في المصبات الجنوبية والشمالية للأ طلس الأعلى من تيزي نتلغمت الى بلاد الظهرة وتعتبر زاوية غزوان المركز الروحي لقبائلهم حيث يوجد ضريح مولاي علي بن عمرو الأب الرمزي للقبيلة. و من أهم قبائلهم وكلهم رحل آيت بوشاون و آيت سعيد أولحسن وآيت حدو بن لحسن وآيت حمو بن لحسن ويعيشون في بلاد الظهرة وآيت سعيد وآيت حسن وآيت خليفة ويعيشون على التوالي فيما بين بني تيجيت و تالسينت ونواحي كير و الراشيدية ثم آيت ومريم وآيت علي بومريم وآيت بوادفل ويعيشون على التوالي باسداد و نواحيه وبني بسري و نواحيها وقصر تاورا وما يليه.كما توجد عناصر منهم بقصور ملوية و النزالة والريش وبودنيب وفكيك وغيرها. اما آيت سغروشن الشماليون فتمتد مواقعهم من الضفة اليسرى لنهر ملوية الى نواحي صفرو وهم اكثر استقرارا ومن اهم فرقهم:
    _آيت سغروشن حريرة ويوجدون الى جوار بني وراين و مركزهم هو تاهلة ويقولون بان اصلهم من جبل تيشوكت.
    _آيت سغروشن إيموزار كندر الذين يعيشون على ضفتي وادي تاركا تاوراغت احد روافد نهر سبو وتنحدر اصول الكثيرين منهم من جبل تيشوكت مثل ايت صالح وايت بلقاسم و غيرهم.
    _آيت سغروشن أهل جبل تيشوكت الذين يوجدون على الضفة اليمنى لوادي كيكوحيث تزجد زاوية مولاي سعيد وزاوية سيدي عقا المهدالاول لاتحادية ايت سغروشن حسب اعتقاداتهم. وتوجد بعض عناصرهم في ايت يوسي وبني مكيلد وزايان وغيرهم.وكانت فرقة امهواش بايت سخمان التي تزعم بانها منحدرة من ايت سغروشن تعد انشط هذه الفرق.
    و هناك من يقسم قبائل آيت سغروشن الى أربع فصائل:
    -آيت سغروشن باقليم فيكيك
    -وآيت سغروشن تيشوكت باقليم بولمان
    -وآيت سغروشن ناحية حريرة تاهلة –باقليم تازة.
    -وآيت سغروشن نتارجة تاوراغت الترجمة (الساقية الصفراء) وهم سكان جماعتي أيت السبع و إيموزار كندر بإقليم صفرو بالإضافة إلى سكان جماعة ضاية عوا بإقليم إفرن .كما توجد بعض عناصرهم في جماعات أخرى تابعة لإقليم صفرو مثل جماعات تازوطة و أغبالو أقورار و عيون الصنام .
    ونظرا لكون إيموزار كندر هم أوثق صلة بموضوع البحث فإنني سأحاول أن أعطي المزيد من المعلومات عنهم إعتمادا على البحث المشترك بين .......و........ و المنشور في سنة 1918 .فهذه الفئة المعروفة بآيت سغروشن نتاركا توراغت تنزل في معظمها بين الهراهر و ضاية حشلاف , و تنحدر من جبل تيشوكتمنذ حوالي 200سنة عند نشر البحث-أي حوالي ثلاثة قرون الان- وقد عوضواقبيلة غمارة احدى فرق بني حسن.ومه في الواقع عبارة عن تجمعلافخاذ ذات اصول مختلفة(نحو 600 خيمة من اصل اجنبي عن ايت سغروشن) يتخذون من القصبات مساكن لهمالا ان عددا مهما منهم يقضون عادة مع قطعانهم الكبيرة فصل الشتاء في الجزء الشمالي الشرقي من مجالهم وفصل الصيف في الجزء الجنوبي.و كان ايت سغروشن ايموزار يتكونون من1100خيمة موزعين كما يلي
    -آيت عبد الله(500خيمة)
    -آيت اخلف(400خيمة)
    -آيت داود وموسى(120خيمة)
    -آيت السبع(80خيمة)
    فآيت عبد الله يضمون الحجاج-ايت حمو-ايت امحمد-ايت محمد وحدو- ايت حدو وعلي-ايت يوسف-ايت بلقاسم- ايت رحو وحدو- ايت صالح- ايت عبد الله ايموزار –ايت لحسن ويوسف-ايت فركا-ايت عبو ومحمد-ايت يوسف وحمو-ايت الحاج علي- ايت واتفل-ايت ايدير.
    وباستثناء ايت بلقاسم الموجودين بين ايموزار و الهراهر فان ايت احلف ذوي الاصول الاجنبية عن ايت سغروشن يتكونون من ايت بلقاسم-ايت لحسن وحسين غرب ايموزار-ايت لحسن ويخلف- ايت صالح بين ايموزار وزاوية كندر-ايت بوعزة شرق ايموزار- ايت مزيان جنوب ايت بلقاسم-ايت بوزيان جنوب ايموزار-ايت حيمو-ايموزار.
    اما ايت داود وموسى فيتشكلون من بو ايغايدن على مشارف ضاية عوا وكذا من ايغدلان بالقرب من ضاية يفرح.في حين ان ايت السبع توجد مواطنهم شمال ايموزار.
    و فيما يتعلق بعلاقات قبيلة ايت سغروشن مع القبائل المجاورة و بالاخص القبائل التي تتوسطها مدينة افران و مع المخزن فانها لا تختلف عمل اشرت اليه ضمن حديثي عن قبائل بني مطيرو بني مكيلد و جروان فهي بدورها كانت تتحالف احيانا مع هذه القبائل و تدخل في صراعات مع بعضها احيانا اخرى تارة الى جانب المخزن واخرى ضده.ومن الامثلة عن ذلك تشييد مولاي اسماعيل لقصبة ايموزار ضمن الحزام الثالث لمراقبة تحركات هذه القبيلة و توجيه السلطان الحسن الاول لجيوشه في نهاية القرن التاسع عشر الى ايموزار كندر لمعاقبة سكانه على ما وفروه من مساندة للمتمردين من جيرانهم بني مطير .وستتضمن احدى الفقرات اللاحقة المزيد من التفاصيل عن علاقات هذه القبيلة مع جيرانهم ومع المخزن خلال الفترة المعينة.
    .

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أكتوبر 16, 2018 4:37 am