oumolilt histoire et patrimoine

tout se qui concerne l'histoire / civilisation et patrimoine culturelle de notre mère lala timoulilt .

المواضيع الأخيرة

» معلومات جديدة في غاية الدقة عن ايت سخمان و ايت علي اومحند ببين الويدان
الأربعاء يوليو 18, 2012 3:29 am من طرف samah moujane

» اسباب فتح الاندلس
الإثنين أبريل 30, 2012 11:39 am من طرف samah moujane

» اكتشاف جيني جديد يؤكده علماء الوراثة كل البشر ينحدرون من جزيرة العرب
السبت أبريل 14, 2012 6:26 pm من طرف samah moujane

» شذرات من تاريخ واويزغت
الإثنين مارس 12, 2012 4:27 am من طرف Admin

» العقـل الأمازيغي: محاولة للفهم
الخميس يناير 19, 2012 3:10 pm من طرف jihad bouzidi

» المغالطات العلمية والتاريخية حول الهوية الأمازيغية
السبت يناير 14, 2012 3:40 pm من طرف jihad bouzidi

» شذرات تاريخية هام هام هام جدا
الأربعاء ديسمبر 21, 2011 5:34 am من طرف Admin

» Bernard Lugan : L’Egypte pharaonique est Amazighe, un séisme scientifique
الثلاثاء ديسمبر 06, 2011 8:13 am من طرف Admin

» عيد مبارك سعيد
الأربعاء نوفمبر 09, 2011 4:41 am من طرف Admin

أغسطس 2018

الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  

اليومية اليومية

تصويت

دخول

لقد نسيت كلمة السر


    قرية تاخصايت - تعريف وخصائص

    شاطر

    samah moujane

    المساهمات : 61
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011
    العمر : 34

    قرية تاخصايت - تعريف وخصائص

    مُساهمة  samah moujane في الأربعاء سبتمبر 28, 2011 8:10 am

    سنتطرق اليوم بالحديث عن احدى قرى سفح الجبل الاطلس المتوسط المعروف بالدير بالرغم من بساطة وشرف نسب اهاليها فهم امازيغ بالفطرة و الروح اناس كرماء و متواضعين تعلو وجوههم البشاشة انها تاخصايت قرية ايت سيدي علي بن ابراهيم حيث تضم زاويةالجد الاعلى سيدي علي بن ابراهيم.
    تاخصايت قرية هادئة إنها قطعة من التاريخ المغربي مازالت صامدة، من أعلى بيوت طينية مهدمة من الخارج فإذا دخلتها أذهلتك النظافة والجمال، إنهم في تاخصايت لا يهتمون بالمظاهر يشبه البعض بيوتهم بالدراويش من الخارج أسمال رثة ومن الداخل قلب ابيض كالبلور ولعله تشبيه في محله.

    فأهل تاخصايت ناس شرفاء النسب حريصون على سمعتهم متشبثون بعقيدتهم يصلون الصلوات الخمس في أوقاتها، ويحرصون في حفلا تهم على المديح النبوي والأذكار لا يدعون العلم وهم أهله، متواضعون...

    غير أن شيئا ما يسترعي الانتباه، يجد الآن في تاخصايث فقد دخلت أسلاك الكهرباء بيوت القرية ومن ورائها الفيديو والبرابول، والمقاهي بدأت تظهر وتتطور، وعلى مقاعدها جلس أبناء نفس الجيل الطيب المتواضع المتدين يدخنون السجائر، ويعبون قارورات الصودا، ويقهقهون ويلعبون الكارطة... وتشاهد في الطريق إلى السوق أو العين البنت، في لباس عصري وهي تتأبط ذراع أمها وقد ارتدت الجلباب، ووضعت على وجهها النقاب..

    تاخصايت جوهرة عند سفح الأطلس المتوسط تظل شامخة... تطل على قبائل بني موسى التي يكن أبناءها كل الاحترام والتوقير لأبناء سيدي علي بن إبراهيم، الشرفاء الادارسة الذين يبادلونهم مشاعر المودة والتقدير، ويهبون فرحين بزوارهم، كلما حل عيد المولد النبوي الشريف، وحل أبناء تلك القبائل ضيوفا في الموسم السنوي الذي يقام احتفاء بعقيقة النبي صلى الله عليه وسلم.









    avatar
    Admin
    Admin

    المساهمات : 42
    تاريخ التسجيل : 26/01/2011
    العمر : 39

    وصف بليغ .

    مُساهمة  Admin في الخميس سبتمبر 29, 2011 6:31 am



    نعم أختي سماح ،

    هذه القرية غنية بثراتها الطبيعي الجمالي والروحي الصافي ، و أنا أعمل مع زميلة من مواليد قرية تاخصايت وهي مجازة في التاريخ وكانت أطروحتها الجامعية حول الزاوية القادرية بتاخسايت من خلال الرواية الشفهية . و تلك التغيرات في ثقافة وذهنية جيلها الجديد أملته طبيعة التطورات الحاصلة بصفة عامة في فن العيش لذى الناس في العالم أجمع وفي المغرب بخصوصيته العربية الإسلامية . وشكرا موصول و متجدد لك دائما .


    أحمد

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أغسطس 18, 2018 8:51 am